الرئيسيه الشخصية هوس السرقة .

هوس السرقة .

0 631

هوس السرقة Kleptomania يتعلق اجمالا بفشل الشخص المصاب في مقاومة الاندفاع القهري لسرقة أشياء لا يحتاج لاستخدامها في شئ خاص به ولا لقيمتها المالية.

غالبًا فإن هذه الشياء المسروقة إما يخفيها ويحتفظ بها الشخص المصاب أو يتخلص منها لعدم وجود منفعة من جراء الإحتفاظ بها بالرغم من أن معظم هؤلاء الأشخاص يمتلكون المال لشراء مثل هذه الأشياء التي يسرقونها
لكن المصاب يشعر بدافع لا يمكن مقاومته لأخذ الشئ المملوك للآخرين .

ويتميز الشخص المصاب باضطراب هوس السرقة بعدم وجود خطة لأفعال السرقة التي يقوم بها ولا يقصد بها آخرون ولا يقوم المضطرب بفعل السرقة إذا شعر باحتمالية وقوع أذى عليه أو إمساكه.
 

ويكمن الجوهر في تشخيص مثل هذه الحالات إذا كانت السرقة (القيام بالفعل) هى الهدف من تلك الأفعال أما إذا كان (الشئ المسروق) هو الهدف فلا يعتبر هذا اضطراب هوس السرقة.


يعاني الشخص المصاب باضطراب هوس السرقة من الفشل في مقاومة الاندفاعات المتكررة والمتعددة للقيام بالسرقة لأشياء لا يحتاج الشخص إلى استخدامها، ويعاني مثل هؤلاء الأشخاص من قلق مستمر من احتمال تعرضهم لتوبيخ آخرين مصحوبًا بأعراض اكتئاب.

ويتم تشخيص المصابين باضطراب هوس السرقة إذا ما توافرت لديه تلك الأعراض:

إخفاق متكرر في مقاومة الاندفاعات لسرقة الأشياء التي لا يحتاجها الشخص لاستخدامه الخاص ولا لقيمتها المالية.

احساس متزايد بالتوتر قبل ارتكاب السرقة مباشرةً.

الاحساس بالمتعة والإشباع (الرضا) أو الارتياح المؤقت وقت ارتكاب السرقة.

لا تُرتكب السرقة للتعبير عن الغضب أو الانتقام، وهى ليست استجابة لوهم أو هلاوس.

لا يعلل فعل السرقة من خلال اضطراب المسلك أو نوبة هوس أو اضطراب شخصية معادية للمجتمع.

العــلاج

سياسات العلاج مع هؤلاء المصابين تختلف من شخص إلى آخر حسب حاجة المصاب لذلك.

العلاج السلوكي:

         العلاج بالاستبصار
-العلاج التنفيري
– العلاج الجمعي

العلاج الدوائي:

أثبتت دراسات عدة ضعف وجود نتائج جيدة لاستخدام مضادات الاكتئاب والتوتر بأنواعها , لكن يمكن تجربتها في بعض الحالات .



مقالات متشابه